أخبار جهويةأخبار وطنية

أضخم مناورات عسكرية في القارة الإفريقية، تحتضنها أكادير.

ذكر منتدى القوات المسلحة الملكية أن التحضيرات متواصلة لمناورات ” الأسد الإفريقي ” في نسخة 2020، التي ستكون أضخم مناورات عسكرية تقام في القارة الإفريقية و ستحتضنها أكادير و ضواحيها.

ضخامة المناورات تظهر كذلك من خلال الدول التي ستقام فوق ترابها. حيث شملت نسخة 2019 تنظيم جزء من التمرين فوق التراب التونسي، أما نسخة 2020 ستشمل التراب المغربي و الاسباني و التونسي و السنغالي.

و ستشمل هذه التمارين تنظيم مناورات بالذخيرة الحية للقوات البحرية، و البرية و الجوية، اضافة لتمارين القيادة و الاتصال و الحرب الالكترونية، و تمارين لفرق العمليات الخاصة و مكافحة خطر هجمة ارهابية كيماوية أو نووية، اضافة لعمليات انسانية و طبية كما جرت العادة.

هذه السنة سيتم تنظيم تمرين خاص بالفرق البيطرية الأمريكية و المغربية لتبادل الخبرات في هذا الميدان.

اترك رد

إغلاق
إغلاق