أخبار العالمأخبار جهويةثقافة وفنربورطاجاتصحافة واعلامصوت وصورة

امينة باسين نموذج للصانعة التقليدية المثابرة

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ،لا بد الالتفات للصانعة التقليدية ؛تقديرا واعترافا لخدماتها ومجهودتها ،لاجل الرقي واستمرارية قطاع الصناعة التقليدية ،في ظل التقدم التكنولوجي.


وفي هذا الباب ،لابد من ذكر الصانعة التقليدية ،امينة باسين ،المتخصصة في الخياطة و الطرز بكل اشكاله ،والتي توجت في العديد من المعارض الوطنية ،بجائزة امهر صانعة لابداعاتها المتمثلة في القفطان المغربي الاصيل ،ذو طابع تقليدي ،ابدعت فيها اناملها بدقة من خيث المضمون و حمولته الثقافية ،بحلة جديدة مزجت بين مكونات الاصالة و الابداع.


وتتويج امينة باسين في الاونة الاخيرة ،لم يكن اعتباطيا ،بل جاء بعد دراسة و تكوين اكاديمي ،نجم عنه انشاء مقاولة لتصميم القفطان .الذي يعتبر جزء من هويتنا ،واصبح يلبي جميع الاذواق لتميزه و بهائه ،و اضحى يلقب سفير الزي المغربي.

اترك رد

إغلاق
إغلاق